-->

تقرير شامل عن لقاء ريال مدريد امام تشيلسي في دوري ابطال اوروبا واخبار الفريقين في تكرار لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا 2020-21 فيلتقي الفريقين في دور الثمانية الأخيرة من بطولة هذا العام لدوري ابطال اوروبا حيث تقام مباراة الذهاب على ملعب ستامفورد بريدج مساء الأربعاء في تمام الساعة 10:00 مساء بتوقيت السعودية, كما تجاوز فريق المدرب توماس توخيل بطل الدوري الفرنسي ليل 4-1 في مجموع المباراتين ليحجز مكانه في ربع النهائي ، بينما حقق رجال كارلو أنشيلوتي فريق تشيلسي عودة رائعة ضد باريس سان جيرمان.

باستمرار حالة عدم اليقين التي تحيط بكارثة ملكية تشيلسي لا تفيد حامل اللقب في دوري أبطال أوروبا لكن دفاع البلوز عن لقبه يسير بسلاسة حتى الآن مع عدم وجود فريق ليل غير راضٍ عن نظيره الإنجليزي في الأدوار الإقصائية كما ان تشيلسي كان لديه بالفعل قدم واحدة بقوة في دور الثمانية بعد أن حقق الفوز 2-0 على أرضه قبل رحلته إلى ملعب بيير-موروي ، حيث أعطت ركلة الجزاء التي سجلها بوراك يلماز ليل بارقة أمل طفيفة قبل كريستيان بوليسيتش وسيزار, كل هذا واكثر عبر تابع لايف.
 
ففي عطلة نهاية الأسبوع كان تشيلسي قد قام بعمل ممتاز في التركيز على مساعيه على أرض الملعب لكن توخيل كان في حيرة من أمره لشرح استسلام فريقه ضد برينتفورد حيث نفد النحل 4-1 على ملعب ستامفورد بريدج ليغادر المنزل ولم يكن رأي الطبيب في هذا اللقاء في ست مباريات بدون هزيمة في جميع المسابقات ينتهي بطريقة مخيبة للآمال بشكل مرير ولكن ليس منذ موسم 2010-11 خرج البلوز في دوري أبطال أوروبا.

اما عن ريال مدريد اليوم فسيدخل مدريد هذا اللقاء من اجل طرد البلوز من دور الثمانية بدوري الابطال كما كان الفريق الذي يحمل 13 تاجًا أوروبيًا باسمه والذي يتخلص من فريق باريس سان جيرمان لا يزال يبحث عن لقبه الأول في دوري أبطال أوروبا نتيجة واضحة على الورق ، لكن من المؤكد أنه لم يكن بإمكان المرء توقع الدراما التي تكشفت في العاصمة الإسبانية قبل عودة ريال مدريد.

كان الفوز بنتيجة 4-0 على يد برشلونة في الكلاسيكو طريقة مؤكدة لإخماد الروح المعنوية وكان ريال بعيدًا عن أفضل مستوياته أمام سيلتا فيغو في نهاية الأسبوع لكن ركلات الترجيح من بنزيما جعلتهما يتخطيان الخط للمرة السادسة والفوز في سبع مباريات كما يمثل الفوز في سيلتا أيضًا فوزًا ثالثًا خارج أرضه على ارتداد لوس بلانكوس الذي خسر 2-0 أمام تشيلسي في ستامفورد بريدج الموسم الماضي بعد تعادله 1-1 في ملعب ألفريدو دي ستيفانو لكن البلوز سيخرج أكثر شاقة العشب لمباراة الإياب هذا العام.